الثلاثاء، 2 نوفمبر، 2010

لقاء مع شعراء كوستي With Kosti poets

في زيارة توثيقية إلى مدينة كوستي بولاية النيل الأبيض في الفترة من 24إلى 28 مارس 2010م   تواصلت إدارة البحوث والتخطيط والتنمية مع شعراء متميزين في مدينة كوستي وهم الشاعر الباحث الأديب الطيب العبادي والشاعر  حسن عمر المنصوري والشاعر الشعبي الأصيل خلف الله علي بلل.
  ولقد قدم الشعراء الثلاثة نماذج من اشعارهم التي قام قسم التنوير والتثقيف بتسجيلها بكاميرا تلفزيونية وتناول الشعراء في قصائدهم بعض القضايا الثقافية والاجتماعية المهمة كتاريخ مدينة كوستي والحركة الوطنية في السودان وقيمة الوطن في الأدب السوداني والتعايش السمح بين أهل السودان.
   وتناول الشاعر خلف الله علي بلل  ظاهرة منافسة العديد من الأزياء الجديدة الوافدة للثوب السواني الأصيل.

video

الشاعر الطيب محمد الحسن العبادي باحث وأديب مهموم بالتوثيق والكتابة عن النشاط الثقافي لمدينة كوستي وله كتاب عن تاريخ مدينة كوستي ودورها الحيوي في نهضة وتطور المجتمع السوداني تحت عنوان " هذه كوستي الوطن الجامع"

 قدم الشاعر الشعبي خلف الله علي بلل قصائد لها صدى واسع عند جمهور ولاية النيل الأبيض، كقصيدته التي يخاطب فيها الجبل وقصيدة الثوب السوداني: 

أما الشاعر حسن عمر المنصوري فلقد جاءت قصائده مترعة بالموسيقى والحس الوطني وعشق البلد، وهو من أبناء الشمال الذين استوطنوا كوستي منذ زمن قديم وتعلقوا بها وتغنوا بأمجادها:


الاثنين، 1 نوفمبر، 2010

عبدالله الدكيم شاعر الغلاتيين بالدندر Poet Abdullah Aldkim

الشاعر عبدالله الدِّكيم 
         صاحب صوت شعري يحتفى بالأصالة ويردِّد في مآثر الأهل والعشيرة، ويلوِّن بكلمات الدُّوباي والمسادير وجملة أغانيه التي يؤديها بصوته القوي المعبر بصدق  خلجات نفس الإنسان السُّوداني، المنتمي إلى جذوره المتينة. 
      التقى قسم التَّنوير والتَّثقيف بجامعة السُّودان المفتوحة، الشَّاعر عبدالله الدِّكيم وهو على ظهر بعيره ببوادي الدِّندر الغنية بثروات أهله رفاعه . نقتطع لكم من هذا اللقاء مقطعاً عن المسدار:



التوثيق للشاعر النمير مضوي دفع الله الهليف وراوي الدوبيت أحمد الأمين القدال Annumeir Alhaleef and Ahmed Algaddal

النمير مضوي دفع الله الهليف، الرفاعي العركي 
النمير مضوي دفع الله الهليف من مواليد قرية الفردوس، بمحلية شرق الجزيرة بولاية الجزيرة عام 1972م، متزوج وله خمسة من الأبناء دفع الله، وعبد المحسن، ومضوي،، ووداعة، وفيصل ، وله أربعة من البنات. والشاعر النمير من أسرة عريقة عرفت الشعر وتمرست فيه، فأجداده الشعراء المشاهير هم: دفع الله محمَّد مضوي (الهليف)، والنمير محمد مضوي، وحماد محمد مضوي، ويوسف محمد مضوي، ووالدتهم شاعرة مشهورة. 
   تمتد جذور الأسرة إلى الدندر بولاية سنار. 
أحمد الأمين القدّال وأبوعاقلة والنمير مضوي دفع الله الهليف
التوثيق للشاعر الرفاعي العركي النمير مضوي دفع الله الهليف، وراوي الدوبيت أحمد الأمين القدال،
         قام قسم التنوير والتثقيف، بالتوثيق لشاعر رفاعة النمير مضوي دفع الله الهليف، من الفردوس محلية شرق الجزيرة، ولصييت الدوبيت المشهور، والذي يعد من أميز أصوات الدوبيت في السودان، أحمد الأمين القدال من قوز الأحامدة، بمحلية شرق الجزيرة.
         قدم الشاعر العركي النمير مضوي دفع الله الهليف، نماذج من شعره الشعبي المتميز في الإبل، وفي المدح والغزل.
        كما قدّم أحمد الأمين القدال، العديد من مقاطع الدوباي، برواياتها المختلفة
أبوعاقلة والقدال
 وتناول اللقاء العناصر والخصائص، التي يتميز بها الشّعر الشّعبي السّوداني، وبخاصة في نسق الدوباي والمسادير. فالدّوباي من دوبت ودبتي وندوبت السعون بمعنى نملؤها. ودبتي الخيول، أي حركة أقدامها على الأرض الصلبة، وهو يقوم على  أربعة مربعات، وهو على أضرب كثيرة، فمنه ما يكون على البحر القصير. ومنه ما يأتي على البحر الطويل العريض. وربما جاء على ثلاثة مربعات، وهذا مذموم ويسمى الدوبيت الأعرج.
 النمير وأبوعاقلة
ويطلق الشاعر النمير مضوي الهليف على احدى قصائده  اسم  (جقلة)، وهي تعني الناقة، كما هو متعارف عليه عند أهل البوادي. وللناقة قيمة عالية، عند أهل السعية في السودان، لأنها قوام مرحات الإبل، التي يضعونها في ذروة سنام مرتبة الثروات الحيوانية في السودان.   

          يقول الشاعر النِّمير مضوي دفع الله الهليف، وهو في دروب الهجرة بعيداً عن الديار.
انبهلت قِربتـي الكنت ليـها موكـّـي
وأَصبح حالي حال الدون مراحو معكّي
فقد قافيـة غناي الكنت بيها بحـكّي
بالمالح مطوف كيــف طريقة فكـّي
***  
        وعن الإعلام وتقصيره في حق شعراء الشِّعر الشَّعبي، يقول النمير مضوي الهليف:
الإعـلام مـلام لأنو ما أنصفنــا
وصل غيرنا من دون على البعد وقفنا
لكن برضو يذاع يا أم سماحة شـرفنا
هيلنا القافية ميـراث ليــها ما اتكلفنا
       وفيها نجده يشير إلى:  
لسان شاعر فصيح وارث فصاحة أبواتو
معروف للجميع شعراً حميدة صفاتــو
ما صنع القوافـي عشان يزيد غنواتـو
قصدو يفـرّح المهمـوم يزيل آهاتـو
*** 
شاعر وابن شاعر واصلي ماني غشاش
صاحب واجبة مانـي الأفزر البنحاش
ما بصنع قوافي عشــان أنيل الكاش
أصلو شعــرنا مما قمنا كلـو بلاش
***
بي هـم القبيـلة وكفـها البشـاش
في شانهـا ما بستحمـل أي نقاش
رفيقي بعزو ماني اللرجـال همـّاش
ولاني المفتن اللا النار بزيـده غباش
***  
الخلا العيـون دايماً نحيــب كابات
انتهت القوافي البدري شاعره مات
فقدت وزنهــا واتلاشـت الكلمات
انفقدن خيولاً فوق نحاس عارضات
*** 
زمن الصحــة ولى وسادت الآهات
نفوس الناس بقت مجملها في دركات
انتهت المروة وقلت البركــــات
بنات أم شور بقن فوق الربيب حابكات
***
الخلى الهليف من أُنسهـن مبعــود
تدمير المواهب آفة غيـر مقصـود
كتير من لمعـو الإعلام بلا مجهـود
أضحى أمير وحملنلو الجدايا ورود
***
حاجة عجيـبة الجـاو بايع البركاوي
باذل جهدو والعاطل صبـح متسـاوي
مضمون الشعر بيناتنا أصبح حــاوي
عن ناس المعـد الحلقة سمحة حكاوي
***
في الشين والكعب يا خلي ما لي حاجة
قصدي أوري نفس الآخرين معواجـة
لى شعر القوافي البنسجوهـا نساجة
لا توجـد فرص تسجيـل مع المجاجة
***
الدّهب الأصيل أب لمعتـن وجّاجـة
 أصبح سلعة بايرة ولى البيلحق ناجى
مضمون الشعر عند المعد مـو حاجة
الهم وش جديـد استغربـو الفرّاجـة
***    
نفوس الناس بعض عيانه قاصده علاجه
قفلـو السكـة أبو يدوهـا نفسي فجاجه
ما يدروهـا ليها الشهـرة مي محتاجة
من جـدي الهليـف ؤكباره لبست تاجه
***  
وأحمد ربي في ما نل نهاري وليـلي
غنايا القايلـو مو مسروق وحقاً هيلي
لساني نضيـف ؤبى در الكلام ساخيلي
بشيل الشيلة وين ما كنت وبطرب جيلي 
***
وأحمد ربي في دنياي حقق غايـة
ما سويت لساني عشان رقبتي حماية
ما اتبنيت غُنا الميتين ؤقت ده غنايا
كل ما قلت من صنعي وتراثي برايا
***
بعضاً منهم أصبح جماد لا إحساس
والأسف الشديد سوّهو قايدة وراس
مهما تبقى شاعـر نابغـة وحداث
شعرك عندهن تحت النّعـال بنداس
***   
يقول النمير مضوي دفع الله الهليف عن أهله:  
توبي اللابسو مما قمت بيهو قديل
مطلّـق غيرو ما بنفع معايا بديل
وارثين الشهامة المدهن مـو قليل
أهلى البى قفاي باقيلي شـدة حيل
*** 
أهلي الشخصهن للغير تملي رشيـد
أهلي الوزنهن عند المصيبة بزيـد
أهلي العندهن موت المحاصات عيد
وأهلي اليـوم ملاقاتن قيامـة أكيد
***    
أهلـي العشيـرتّن مطمنـة نامـت
أهلي النفسهن فوق الربيب ما حامت
أهلـي الكلهن مثل الأسـود الزامت
أهلي اليـوم ملاقاتن قيامتن قامـت
***
أهلي العزة ليّ يا النور قدرهم  سامي
وجودتن هن ولا حمر النعـم قدامـي
نَفَسي وروحي بيناتن سعيـده أيامـي
إياهن طبيـبي الليهـو بشكي آلامـي
*** 
رفاعة جنا الحسين وفرعنا عركيين
جودة وفرسـة ما ولدت معانا تنيـن
أهلي اللى الضيوف ضابحين سديس وهجين
وأهلي الملحقم جردل لحم مو صحيـن
*** 
مما قمت ما اتباخـل على موجودي
وارث شيـمة من البحفظولي عروضي
سوقي الفيهو وين ما دخل بقضي غروضي
أخوالي المعاشرة والكواهلــة جدودي
***   
يتواصل توثيقنا للشاعر النمير مضوي دفع الله الهليف إن شاء الله!

البروفيسور أحمد الطيب محمد في مضارب القريات Professor Ahmed Al-Tayeb Mohammed

البروفيسور أحمد الطيب محمد مدير جامعة السودان المفتوحة
    قام البروفيسور أحمد الطيب محمد مدير جامعة السودان المفتوحة بزيارة إلى مضارب القريات، وتحدّث فيها داعياً  للاهتمام بالتّراث الشّعبي السّوداني، ولقد صحبه في هذه الزّيارة البروفيسور عبدالقادر محمود عبدالله، مدير إدارة البحوث والتخطيط والتنمية، والدكتورة سامية بشير دفع الله، والأستاذ محمد الفاتح يوسف أبوعاقلة، والأستاذ هشام الفكي والأستاذ مصطفى عبد الوهاب ،وذلك مساء الخميس الموافق 2007/11/15 م 


video
 وبعد هذه الدعوة الطيبة للاهتمام بالتراث الشعبي، تحركت إدارة البحوث والتخطيط والتنمية بكل أقسامها لتنزيل هذه الفكرة على أرضية الفعل والواقع. وفعلا بدأ المشروع الحيوي الكبير، والذي تزايدت مخرجاته الأولية ،وانعكست على الكثير من المجالات الثقافية والأكاديمية بجامعة السودان المفتوحة، التي تقدم الآن برنامج الدبلوم العالي والماجستير والدكتوراه، في التراث الشعبي للدارسين بها.