السبت، 16 أكتوبر، 2010

زيارة توثيقية لقبيلة القريّات Documentary visit to the tribe Gurayat


الخميس 15/11/2007م
بادرت إدارة البحوث والتّخطيط والتنمية بتفعيل دورها التّوثيقي ،حيث قامت بزيارة ميدانية إلى مساكن قبيلة القريّات بمحليّة أم بدّة ،منطقة المرخيّات ، وضم وفد الجامعة البروفيسور أحمد الطيّب محمّد مدير الجامعة ،والبروفيسور عبدالقادر محمود عبدالله مدير إدارة البحوث والتّخطيط والتّنمية ود.سامية بشير دفع الله، رئيسة قسم التّوثيق، والأستاذ محمّد الفاتح يوسف أبوعاقلة، رئيس قسم التّثقيف والتّنوير والأستاذ هشام الفكي رئيس قسم التّخطيط.
ولقد استقبل الشّيخ مجدد العبيد حامد (الكبجون) شيخ قبيلة القريّات الوفدَ، مرحباً به ومعلناً سعادته بهذه الزّيارة الطيّبة . ثم قام الشّيخ مجدد العبيد بتنوير الوفد عن قبيلة القريات وسبب تسميتها بهذا الاسم الذي أرجعه إلى أحد أجداد القبيلة وكان يسمّي (قِري) وذلك لحسن إلمامه بالقراءة والتّجويد.
وسرد الشّيخ مجدد سيرة مشاهير القبيلة ذاكراً دخول القبيلة إلى السّودان وتمركزها في منطقة بوحات، واهتمامها برعي الإبل ، الشّئ الذي جعل القبيلة في مقدمة القبائل البدوية السّودانية التي تهتم بهذا الحيوان ، وتحسن تربيته مما جعلها تقوم بتصديره دعماً للاقتصاد السّوداني. ولقد أحرزت جمال القبيلة الفوز في العديد من مضامير الهجن، كاللاسوب بكسلا وغيرها.وذكر البعير " مسّاح " في هذا الصدد . ويشرف على رعاية الهجن في القبيلة حفيد الشّيخ :القلّع مجدد العبيد حامد ..
وربط الشّيخ مجدد بين قبيلته وقبيلة بدوية أخرى تقطن الحجاز وتحمل نفس الاسم "قريّات" ،وتقطن منطقة اسمها القريّات في شمال المملكة العربية السّعودية، وغير بعيدة من حدود الأردن. وذلك حسب رواية أحد أبناء القريّات والذي كان قد قام بزيارة لتلك القبيلة قبل فترة من الزّمن فوجد أنّها تتشابه في ملامحها وعاداتها مع قبيلة القريات مما يدلل على صلة تلك القبيلة بقبيلته.
الأستاذ محمّد الفاتح يوسف أبوعاقلة والشّيخ مجدد العبيد حامد
وجدير بالذكر أنّ البروفيسور أحمد الطّيب محمّد مدير جامعة السّودان المفتوحة ، قد افتتح الحوار مع الشّيخ مجدد, متحدثاً عن اهتمام الجامعة بالبحث العلمي والتّوثيق وتنمية المجتمع السّوداني ، مثمّناً دور القبائل السّودانية في حفظ خصائص المجتمع السّوداني.
وتحدّث البروفيسور عبدالقادر محمود عبدالله عن البرامج العلمية المهمّة التي تسعى إدارة البحوث لتنفيذها عبر أقسامها المختلفة إيمانـاً منها بأهمية العمل الميداني لجمع التّراث الشّعبي والتّوثيق للشّعراء والرّواة الثّقات .
ولقد قام الأستاذ محمّد الفاتح أبوعاقلة رئيس قسم التّنوير والتّثقيف بإدارة الحوار وترتيب خطوط اللقاء للتسجيل التّوثيقي التّلفزيوني لنماذج من شعر القريّات، بمشاركة د./ سامية بشير دفع الله، رئيسة قسم التّوثيق والأستاذ/ مصطفى عبدالوهاب سعيد المشرف الإداري والأستاذ هشام الفكي رئيس قسم التّخطيط.
واتفق الجميع في ختام اللقاء علي قيام منتدى تراثي راتب بمضارب القريّات تسهم فيه إدارة البحوث والتّخطيط والتّنمية.
                                                                                                        محمّد الفاتح يوسف أبوعاقلة


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق