الخميس، 26 مارس، 2015

الأم


الأم
                                محمَّد الفاتح يوسف أبوعاقلة
الجنَّة النفوس النَّاس تهوقى عليها
تحت قدميها بالجد إنت بتلاقيـها
هِمُ برُضاها راضيها وأمش قل ليها
غير عَفْوك  جَزَم الدُّنيا ما لي فيـها 
***
ما صبرت كتيـر صبراً ولا بتوصَّف 
وجعا قاسي جد منو الحجـار تتقصَّف
شالت ورضَّعت سهـرت وما بتتأسَّف
تلات مرات ذكرها رسولنا زكَّى وأنصف
***
  أمـك ثم من؟ أمـك.. وأيضـاً أمك    
أبوك الغالـي معلوم إنو أمرو بهمك
ود رضا تبقى إنت بخيت ورايق دمك
قدامك عفو الوالديــن بفيضو بتمك
***
لا تنساها باكر إن بقيت بى عولك
أفكر ليها داعيالك تقيف يا طولك
قول لى أم عيالك ياها كل أصولك
ما تقسيك عليها بتفني كل محصولك
***
كل ما تمشي قدمين أطرى لي تاتايك
وكل ما الليل يجي أذكر زمان لولايك
كيفن كان غداك وياتو ال كان حجايك
ومنو الكان حردت عشاك دوام رضايك
***      
قلبي على جنايا ود حشايا ودخري
عكازة عمايا ونور ضلامي وبدري
سترة حالى في وكت المروة وكبري
    ببذل ليهو شان يسعد حياتي وعمري   
***  
لسانها دوام مَحنَّة وطيـبة ما بتجافي
تدِّيك من ضميرها الخير وقلبها صافي
بى مرضك تهم ..تَنْده  تصيح يا شافي
يوم تكسب رُضاها بتبقى زيَّـك ما في
*** 


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق